جهاد قلم
جهاد قلم

جهاد قلم - djihad qalem -منتدى يهتم بالشأن العربي و قضايا المثقف
 
الرئيسيةالرئيسية  القومية العربيةالقومية العربية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 قريش من القبيلة إلى الدولة المركزية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
"والقلم" walqalem
مناضلة
avatar

عدد المساهمات : 101
تاريخ التسجيل : 14/10/2015
العمر : 52
الموقع : http://walqalem.ibda3.info

مُساهمةموضوع: قريش من القبيلة إلى الدولة المركزية   الأربعاء ديسمبر 30, 2015 11:04 am

قريش من القبيلة إلى الدولة المركزية



هو كتاب للدكتور خليل عبد الكريم يقع في أكثر من 400 صفحة عالج فيه جميع القضايا الإسلامية منذ بداية الدعوة الإسلامية و وفاة الرسول و تأسيس الدولة، و حديث عن مبايعة عمر ابن الخطاب لأبي عبيدة ابن الجراح لخلافة النبي، دون اختيار واحد من أهل بيت الرسول، و هو ما حز في نفس سيدنا علي بن أبي طالب، و كيف بدأ الصراع حول الخلافة الإسلامية عندما قال عبيدة أبو المرجح لعلي: يابن عم إنك حديث السن، و هؤلاء مشيخة قومك، ليس لك مثل تجربتهم و معرفتهم بالأمور فسلم لأبي بكر هذا الأمر، و هو ما يؤكد أن الخلاف كان من أجل السلطة..


فتنة المصحف و ظروف تأسيس الدولة المركزية

بداية الخلاف كانت حول المسألة المعروفة بجمع القرآن الذي بدأ في خلافة الصديق و انتهى في عهد إمارة مروان بن الحكم على المدينة المنورة، و لما توفيت حفصة أرسل إلى عبد الله بن عمر لأخذ المصحف من بيتها و ساعة عودتهم من الجنازة قاموا بحرقه مخافة ان يكون في شيء من ذلك اختلاف لما نسخ عثمان، و كان هذا الأخير قد انتهى من كتابة ( المصحف الإمام) و وزع عددا من النسخ على الأقاليم، و قال عمر بن الخطاب: " لا يملين في مصاحفنا إلا غلمان قريش" كان عمر يحرص على ان لا يقرا القرآن إلا بلهجة قريش، رغم أن حديث الرسول يؤكد : أن هذا القرآن أنزل على سبعة أحرف فاقرأوا ما تيسر منه" و ورد هذا الحديث عن طريق أربع و عشرين صحابيا منهم أبيّ بن كعب، انس ن مالك و عبد الله بن عباس، و روي ان عمر أنكر على عبد الله بن مسعود قراءة القرآن بلهجة هذيل مع وجود الرخصة التي حملها الحديث الشريف الذي كان عمر نفسه أحد رواته؟، بعد وفاة الرسول صلى الله عليه و سلم عادت السلطة إلى حزب التجار و الأغنياء بقيادة بني أمية، و انتصر على حزب المستعفين بقيادة علي بن أبي طالب، ثم تكرر الوضع لما استلم معاوية الخلافة بقيادة أبيه سفيان - لقريش -، كان في حزب التجار أشخاص من بني هاشم منهم نوفل بن الحارث بن عبد المطلب، و أبو لهب و العباس ابن عبد المطلب الذي حضر مع الرسول العقبة الثانية و التي سميت بعقبة السبعين، ( تمت فيها بيعة الحرب بين النبي و الأنصار)، و كانت هناك صلة بين العباس و أبي سفيان ، و هو الذي أخذ له الأمان من النبي بعد فتح مكة، ثم أن انتقال الخلافة إلى الأمويين ( سفيانيين و مروانيين) ثم إلى العباسيين كان له أثر بالغ على التاريخ الإسلامي، و طال التأثير الناحية السياسية، الفكرية و الفقهية.
عمر ابن الخطاب يختار ابنه في المشاورة
أشرك عمر ابن الخطاب ابنه عبد الله في المشاورة لمجرد أنه " قرشي" ، بل و أعطاه حق التحكيم إذا تساوت الأصوات، في وقت من أدق الأوقات التي مرت على المسلمين، و قد قال فيه الإمام الأعظم أبو حنيفة النعمان شيخ مذهب الأحناف: " لولا فضل الصحبة لقلت علقمة أفضل من ابن عمر"، فما شفع له أنه من قريش، و لما سئل طلحة في مسألة كمبايعة عثمان بن عفان، قال: أكل قريش راض عنه: و لم يقل و هل الأنصار راضون عنه؟ أو هل المسلمين جميعهم راضون عنه؟، عندما انفجرت الفتنة الكبرى بين المسلمين باغتيال الخليفة الثالث عثمان بن عفان و تولى الإمام علي بن أبي طالب الخلافة نازعه فيها معاوية، و عرض عليه قسمة الإمبراطورية العربية بينهما، فيأخذ هو الشام، و علي يأخذ العراق، و في رأي معاوية أن قريش لم يبق من رجالها سوى ستة ( 06) رجلان بالشام، و رجلان بالعراق و رجلان بالحجاز، ة كأن عدد المسلمين ينحصر في 06 رجال، و هو عبارة عن تقزيم للأمة الإسلامية، تردد عمر بن العاص في بداية الفتنة هل ينضم إلى فريق دون آخر، أم يختار الحياد، ولم يجد من حل سوى أن يستشير ولديه عبد الله و محمد، و لكنه عمل بمشورة هذا الأخير ( محمد) و التحق بفريق الشام ( معاوية)، و لم يأخذ بمشورة ابنه عبد الله الذي اقترح عليه الحياد، حتى يوحد بين المسلمين و لا يغضب الطرفين، و ينفي الكثير من الباحثين في التاريخ الإسلامي أن يكون القرآن قد نزل بلغة قريش، فهذا أبو بكر الواسطي في كتابه " الإرشاد في القراءات العشر" أنه في القرآن خمسون لغة، قام بتعدادها ثم أضاف: و من غير العربية : الفرس و الروم و النبط، و الحبشة و البربر و السريانية و العبرانية و القبط، و غيرها من اللغات و أكد ذلك الإمام السيوطي، و لهذا إذن نرى أن الذي حفز عمر ابن الخطاب و عثمان بن عفان على الإدلاء بأن القرآن نزل بلغة قريش له دافع سياسي بحت.
دكتاتور مكة .. قصيّ بن كلاب المؤسس الأول للدولة المركزية
ويعتبر قصي بن كلاب المؤسس الأول لدولة قريش حولها من قبيلة مستضعفة تسكن الجبال و الشعاب إلى القبيلة الحاكمة التي تمسك بزمام السلطة و الثروة و تغدو اشرف قبائل جزيرة العرب، و يطلق على أهلها أهل الحرم، و سمي بقصي لأن أباه كلاب بن مرة كان قد تزوج فاطمة بنت سعد بن سيل فولدت له زهرة و قصيا، تربى هذا الأخير في حجر ربيعة فسمي قصيا لبعده عن دار قومه..، تولى قصي أمر الكعبة و مكة ، و بني دار الندوة ( الاجتماع و المشورة)،فكان بيته عبارة عن ناد للعرب، و لم يكن بيته للمزورة فقط بل لتدارس كل القضايا من عقد أولية الحرب و خروج قوافل التجارة و إبرام عقود النكاح و غير ذلك و كان قصي قد بني بئرا سماه العجول، لسقي الحاج و المعتمر، و أولى الحج عناية فائقة، لأنه الملتقى السنوي لقبائل جزيرة العرب كافة، و كان قد قسم مكارمه بين ولده، فأعطى عبد مناف السقاية و الندوة فكانت فيهم النبوة و الثروة، و أعطى عبد الدار الحجابة و اللواء و أعطى عبد العزي الرفادة و الضيافة أيام منى، فكانوا لا يجيزون إلا بأمره إلى ان مات و دفن بالحجون، بعض المؤرخين وصفوه بـ: دكتاتور مكة بفعل المعارك التي كانت تدور بين العرب و أهل فارس.
بعدما أسس قصي بن كلاب دولة قريش أرسى هشام بن عبد مناف معالمها و أبرز قسماتها ، فقد كان هشام صاحب نظرة شمولية، فبدأ بالاقتصاد الذي هو عماد أي دولة و خرج و قومه بتجارة عظيمة، و تحولت مكة من قرية إلى دولة لها علاقات تجارية مع أكبر القوى الاقتصادية، مما ساعد على زرع بذور الحياة المدنية، و من هنا بدأ المجتمع المكي في الانقسام إلى طبقات، و في هذا أنزل الله سبحانه و تعالى سورة كاملة سماها " قريش" نزلت في الإخوة الأربعة و هم (هشام بن عبد مناف و المطلب الملقب بالفيض، وعبد شمس بن مناف، و نوفل و هو أصغر الإخوة)، و كان الإخوة الأربعة يسمون يـ: المجيرين أو المجيزين، و كانت العرب تسميهم بـ: أقداح النضار لطيب أحسابهم و كرم أفعالهم..، يفسر العلماء و منهم الفيروز أبادي الإيلاف الذي جاء في سورة قريش بالعهد و أن اللام للتعجب.
علجية عيش
يتبع .....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://walqalem.ibda3.info
 
قريش من القبيلة إلى الدولة المركزية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جهاد قلم :: لقاء الحضارات المختلفة :: عقائد و مذاهب و أوقاف-
انتقل الى: